عرض مشاركة واحدة

قديم 04-06-2012, 10:16 AM   #1
Just LuckY
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 308
افتراضي لأعــــــــداء النقــــــاب

أيا من ابتغي نزع النقـاب === سألت الإفك فاسمعه جوابـــــي

أأنت إلهنا شّرعت حكمـــا === ليلزمني ومن حقك ْ حسابــــــي

كتاب الله يحكمها الآيـــات === فتنطق بالحقيقة لا تحابـــــــــي

ألا فاعلم بأن الله واحــــــد=== ولن أفتحه للاشراك بابــــــــــي

وأن الله لن يغفرْلكافـــــــــر===فلا تكفر وتسخر من حجابــــي

نقابي مثل زوجات الرسول ===أفيه ما يعجل بالعقــــــــــــاب؟!

أنا خلف النقاب وجدت فضلا===عفافا كم يزينها رحابـــــــــــي

فما استحيت مفاتني العيــون===ولم أسع لتعجيل الخـــــــراب

ولي أجر إذا أخطأت سهــــوا===ويفجر من يشكك في نقابـــي

وإن أضطر مجبرة لخلعـــــــه===فذنبي قد تعلق بالرقـــــــــاب

أتبغي أن أباح لكل عيـــــــــن ===ومن سيراه ما أبدي زنا بي

وما تجنيه من ظلم تجاهــــــي===سيعلو بي ويرفع من نصابي

سأدعو الله لن يهدأ دعائـــــي ===ليخزي كل من آذى حجابـــي

أيا من قد تسربل بالجهالــــــهْ===متي ستكف عن هجر الصواب

ولا تطعن بشرع الله عمــــــدا===أتهوى الخزي في يوم الحساب؟

ستحمل وزر ما تأتيـــــه زورا===ولن تفلت من النار العقــــــاب

فما أفتى ببدعتك الثقــــــــــات===فهل أعياك أن تفهم كتابــــــي؟

ستلقى الله يوم الحق فـــــــردا===وتخلد في الجحيم وفي العذاب

سأمضي في نقابي لا أبالــــــي===ومهما قد علا نبح الكــــــلاب

على درب الهداية أستقيــــــــم ===وأرجو الله أن يجزل ْثوابـــي

ويهديني صراطا مستقيمــــــــــا===إلى الجنات يحدوني نقابـــي

الاخوه الأعزاء

أعتقد أن الأبيات التى صاغتها أحدى الاخوات المُسلمات

وهى تدافع عن النقاب الذى ترتديه وتفخر به وتصف حالها وراحتها

وهى ترتديه راضية فرحة بطاعتها لله رب العالمين

الذى كرمها ومنحها حقوقها كاملة بعد ان كانت تُباع وتُشترى قبل الاسلام

أمر يحزننى جدا ويضايقنى

حينما أشاهد اعلامنا الذى قضى على كل شىء جميل رويدا رويدا

خاصة ما له صلة باسلامنا الحنيف وعلاقتنا بالله رب العالمين

فالافلام والمسلسلات والصحف وحتى برامج التلفزيون

تتهم دوما المُسلمات اللاتى يرتدين النقاب بأنهن غير مُلتزمات

وكلام كثير فى حقها رغم أن الله عز وجل يعلم النوايا وما تخفى الصدور

كنا فى السابق عندما كنا نلتزم بأوامر الله وكان هناك أدب وحياء

نتعجب عند رؤية فتاة ترتدى ملابس غير لائقة ومتبرجة

ونقول فى سرنا ( الله يهديها )

الان فى هذا الزمن الغابر يتعجب الناس من ارتداء الفتاة أو المرأة المسلمة

الخمار أو النقاب وندعى انهن يخبئن سوء اخلاقهن بالملابس المُحتشمة

والمتمثلة فى الحجاب والنقاب

قبل أن أترك لكم مفتاح النقاش حول هذا الأمر بالنسبة للرجل والمرأة

أو أن أقول لكل من يحارب ويفترى على كل من ترتدى النقاب

اذا كنت تتحدث بمبدأ الحُرية والديموقراطية التى تحولت للأسف

فى هذا الزمن الى عدو رئيسى للاسلام ولكل من يلتزم به شرعا

فارتداء الملابس المُحتشمة هو أمر يقع تحت مبدأ الحُرية والديموقراطية .
Just LuckY غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس